أحمد الداموك (جدة)
علمت «عكاظ» من مصادرها المطلعة بالنادي الأهلي أن صناع القرار شرعوا في فتح خط المفاوضات مع عدد من الملفات البديلة لملف المدافع الدولي المصري أحمد حجازي الذي بات انتقاله لفرقة الرعب أصعب من ذي قبل، وذلك بعد المبالغة في العرض المطلوب من النادي الإنجليزي للتخلي عند اللاعب لصالح الأهلي. إذ أكد المصدر أن مسؤولي ويستب بروميش الإنجليزي اشترطوا نحو 6 ملايين يورو مقابل انتقال اللاعب وهو مبلغ غير قابل للتفاوض على ذكره، وهو ما جعل صناع القرار في الأهلي البدء في البحث عن البديل من أجل إنهاء ملف المدافع خلال الأيام القادمة، رغم أن حجازي أبدى موافقته ورغبته في خوض تجربة جديدة مع الأهلي، وكان أجرى اجتماعاً خلال الأيام الماضية مع منسوبي نادي ويست بروميتش ليعلن رغبته في الرحيل إلا أن النادي الإنجليزي أخبر اللاعب بعدم التخلي عنه إلا بالمبلغ المذكور سابقاً، كما أن الأهلاويين ما زال لديهم بصيص من الأمل وسيتقدمون بعرض جديد خلال أيام لمحاولة إقناع الإنجليز لانتقال حجازي.

من جهة أخرى، بات انتقال لاعب التعاون إبراهيم الزبيدي إلى صفوف الفريق الأهلاوي مسألة وقت، وذلك بعد رغبة اللاعب الكبيرة التي أبداها وأخبر بها إدارة نادي التعاون التي حاولت طوال الأيام الماضية ثنيه عن ذلك لحاجة الفريق للاعب، خصوصاً أن التعاون سيخوض غمار المنافسة داخلياً وخارجياً الموسم القادم، كما أن رغبة الأهلاويين الجادة في استقطاب اللاعب سهّلت من عملية التفاوض مع إدارة محمد القاسم.