«عكاظ» (جدة)

اعتقلت سلطات مكافحة الفساد الباكستانية رئيس الوزراء السابق شهيد خاقان عباسي في لاهور، وذلك على خلفية تهم فساد متعلقة بقطر.

ووجه مجلس المساءلة الوطني في باكستان، تهماً لخاقان تتعلق بمنح عقود بشأن الغاز المسال لشركة تابعة لقطر بشكل مخالف للقانون.

وتشير المعلومات إلى ارتباط خاقان برئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم، الذي قدم رشى لنواز شريف من أجل تسهيل تمرير اتفاق الغاز الطبيعي المسال بين قطر وباكستان، والذي أبرمته بالفعل الحكومة السابقة برئاسة شريف، في وقت كان فيه خاقان عباسي وزيرا للنفط.

من جهة أخرى، أكد قادة في حزب الرابطة الإسلامية فصيل نواز شريف، اعتقال رئيس الوزراء السابق والقيادي البارز في الحزب شاهد خاقان عباسي، على خلفية التحقيقات في قضية فساد تتعلق بمنح عقود استيراد وتوزيع الغاز المسال لشركات مفضلة، بشكل غير قانوني، والتسبب بخسائر فادحة لميزانية الدولة.

يذكر أن هيئة المحاسبة كانت قد بدأت عام 2018 تحقيقا حول تهم ضد رئيس الوزراء السابق شاهد خاقان عباسي، بسوء استغلال صلاحياته والتلاعب والفساد ومنح عقود غير قانونية لمدة 15 عاما لشركات استيراد وتوزيع الغاز، والتسبب بخسائر مادية لخزينة الدولة.