«عكاظ» (الكويت)
قضت محكمة التمييز في دولة الكويت، (الثلاثاء)، بإعدام مواطن كويتي قتل صديقه السعودي ودفنه في النويصيب قبل أن يفر هارباً إلى السعودية، إذ تم ضبطه من قبل الإنتربول وإعادته للكويت، وفق ما أورده حساب «أمن ومحاكم» الكويتي. وتعود وقائع القضية إلى عام 2015، إذ أقدم مواطن كويتي على خنق صديقه السعودي، إثر خلاف بينهما، وبعدما تأكد من مقتله ألقى جثمانه على الطريق في منطقة النويصيب الكويتية. ولاحقاً أبلغ أشقاء المجني عليه عن تغيب أخيهم، وأفاد أحدهم أن (المجني عليه) على علاقة قوية بأحد الكويتيين، وبالتحري عن القاتل تبين أنه خارج الكويت، فتم استدعاء أقاربه، وبمواجهة شقيقه أقر بأن أخاه بالفعل قتل صديقه السعودي خنقاً، ثم هرب إلى السعودية، بعد يوم واحد من الجريمة، ودل الشقيق على مكان جثة الضحية بمنطقة النويصيب التي جرى تمشيطها والعثور على الجثة، بينما تم إبلاغ الإنتربول بهروب الكويتي، ليتم القبض عليه لاحقاً.