نعيم تميم الحكيم (جدة)
لا يزال النصراويون ينتظرون خبر انضمام مهاجمهم المغربي عبدالرزاق حمدالله لمعسكر الفريق الأول لكرة القدم في البرتغال، وسط تأكيدات من مقربين بانضمامه خلال أيام، وذلك ما أكدته مصادر خاصة لـ«عكاظ»، وتأتي تلك التأكيدات في الوقت الذي خرجت فيه أنباء تؤكد رغبة اللاعب في رفع راتبه السنوي، إذ يتقاضى اللاعب نحو مليوني يورو في العام الواحد، بعد وجود اتفاق شفوي مع الإدارة السابقة حول رفع راتبه السنوي في الموسمين المتبقيين من عقده. وسيستعين المدرب فيتوريا بخدمات المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله في القائمة الآسيوية لمباراة الوحدة الإماراتي المتبقي عليها نحو 20 يوماً في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال آسيا، فيما تبقى 5 أيام على رفع القائمة النهائية التي لن يطرأ عليها في الغالب أي تغيير أو إضافات باستثناء إضافة المهاجم صالح آل عباس، وسيحرم شرط البطاقة الوطنية انضمام المهاجم عبدالفتاح آدم. ونظراً لضيق الوقت وعدم وجود صفقات جديدة محلية أو أجنبية فإن مدرب الفريق البرتغالي فيتوريا سيستقر على الرباعي الأجنبي المغربي عبدالرزاق حمدالله والبرازيليين مايكون، وجوليانو، والحارس الأسترالي براد جونز، ما لم يطرأ جديد خلال هذا الأسبوع بعد تولي إدارة الدكتور صفوان السويكت. وتعمل إدارة السويكت على صفقتين محليتين خلال الفترة القادمة، أبرزها لاعب الاتفاق محمد الكويكبي الذي لا يزال خياراً قوياً رغم رفض الرئيس الاتفاقي الدبل العرض في المرة الأولى، فيما لم يتضح مدى توجه الإدارة نحو تغيير الحارس براد جونز، والنيجيري أحمد موسى، وستتضح الأمور خلال الفترة القادمة بعد جلوس الإدارة مع المدرب.

من جهة أخرى، يخوض الفريق النصراوي أولى ودياته الجمعة القادمة أمام فريق كالداس. وينوي مدرب الفريق البرتغالي فيتوريا منح الفرصة للعناصر كافة للوقوف على مستواهم قبيل إصدار القرار النهائي بالاستغناء عن بعض العناصر.