«عكاظ» (الرياض)
حقق فريق السعودية للسباقات إنجازاً سعودياً جديداً بعد فوزه في الجولتين الختاميتين التاسعة والعاشرة لبطولة جاكوار I-PACE eTROPHY للسيارات الكهربائية في موسمها الأول 2018-2019 التي أقيمت على مضمار سباقات بروكلين بنيويورك الأمريكية يومي 13 و 14 يوليو الجاري.

وكان المتسابق السعودي بندر العيسائي متصدر الترتيب العام قد ضمن لقب البطولة للفئة الفضية (برو- آم) في نسختها الأولى بعد فوزه في الجولة التاسعة، وهو الفوز الخامس له في سلسلة البطولة من أصل 10 جولات، حيث انطلق في المقدمة من بداية السباق وحتى النهاية من دون منافسة ليوسع فارق النقاط بينه وبين صاحب المركز الثاني متسابق الفريق الصيني في الترتيب العام إلى أكثر من 24 نقطة، ليتم إعلانه بعدها رسمياً بطلاً للفئة الفضية في موسمها الأول 2018-2019.

وفاز المتسابق السعودي أحمد بن خنين بالجولة العاشرة على نفس المضمار في آخر أيام البطولة الأحد الماضي، بعد منافسة قوية من السائق الصيني ياكي زانج، ليضمن بن خنين بعدها المركز الثالث في الترتيب العام.

ومع نهاية الجولات العشر للبطولة، تصدر العيسائي الترتيب العام للفئة الفضية برصيد 155 نقطة، يليه الصيني ياكي زانج من فريق جاكوار الصيني برصيد 136 نقطة، ثم حل ثالثاً أحمد بن خنين برصيد 117 نقطة.

وبهذه المناسبة، عبر الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة عن فخره واعتزازه بأداء السائقين السعوديين، وتحقيقهما اللقب الأول باسم المملكة العربية السعودية، في هذه البطولة المهمة، وقال: «يوماً بعد يوم يثبت الشباب السعودي عزمه وإصراره على تمثيل المملكة خير تمثيل في المحافل والمناسبات الدولية المختلفة، والسعي وراء تحقيق الألقاب المتنوعة، وما قدمه البطلان بندر العيسائي وأحمد بن خنين دليل كبير على ذلك، باعتبارهما بطلين لأول موسم من بطولة»I-PACE eTROPHY".

وأضاف قائلاً: «تسعى الهيئة العامة للرياضة لتوفير جميع الفرص والإمكانات للشباب السعودي الطموح لتنمية مهاراتهم وقدراتهم بما يتوافق مع رؤية المملكة الطموحة 2030، وتشريف العلم السعودي في المجالات المختلفة».

من جهته، عبر الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، عن سعادته بهذا الإنجاز وقال: «بداية رائعة ونحن فخورون بما حققه أبطال هذا الفريق الذي تم تأسيسه قبيل انطلاق البطولة في أولى جولاتها في الدرعية»، وأضاف: «ثقتنا في الشباب السعودي كبيرة، وقد أثبت كل من بندر العيسائي وأحمد بن خنين أنهما على قدر المسؤولية وأنهما نموذج مشرف للشباب السعودي».