«عكاظ» (إسطنبول)
حالة من الدهشة انتابت مسافري مطار إسطنبول أمس الأول (الخميس)، حين صعدت راكبة مع حقائبها إلى سير نقل الأمتعة، معتقدة أنه سيأخذها مباشرة إلى الطائرة. وحسبما نقله موقع «فوكس نيوز» البريطاني، كانت السيدة تستعد للسفر بالطائرة لأول مرة في حياتها، ولأنها لا تعرف إجراءات المطار، فبدلا من إيداعها الأمتعة لدى الكاونتر المختص صعدت إلى السير، تحمل في يديها حقيبة وعدة أكياس، وانتظرت مرور حقيبة، ثم واصلت المشي فسرعان ما سقطت. وما أن لاحظ موظفو الكاونتر حتى أوقفوا السير، وسارعوا إلى مساعدة المسافرة «التائهة». وتداول رواد المواقع مقطع فيديو المسافرة على نطاق واسع، وقال معلقون: «إن المرأة كانت على وشك السفر في القسم المخصص للشحن». في المقابل، حث آخرون على عدم السخرية من المرأة، كونها لا تعلم شيئا عن ركوب الطائرة. واعتبر آخرون أن السفر سيصبح مريحا إذا توافرت سيور لنقل الركاب باتجاه الطائرة مباشرة، دون أن يضطروا للمشي مسافات طويلة حتى بوابات الصعود.