خضر الخيرات (جازان)

أدت الجالية المسلمة اليوم (الجمعة) صلاة الغائب على المبتعث السعودي غريق شلالات نياجرا قاسم عداوي.

وأوضح شقيق زوجته الدكتور محمد عداوي، أن خطبة الجمعة بالمركز الإسلامي في ولاية كنت الأمريكية كانت عن المبتعث قاسم عداوي وأعماله التطوعية والدعوية، وتم ترجمة الخطبة باللغتين العربية والإنجليزية، ثم أقيمت صلاة الغائب.

ولفت إلى أن المبتعث قاسم عداوي كانت أمنيته الصلاة عليه في الحرم المكي ودفنه في مكة المكرمة، مشيراً إلى أن عائلته قدمت طلباً بذلك للسفارة السعودية لمخاطبة إمارة مكة المكرمة، التي وعدت بتسهيل عودة جثمانه للمملكة وتحقيق رغبة عائلته.