«عكاظ» (الباحة)
أحيا فنان العرب محمد عبده، أمس الأول (الأربعاء)، حفلة غنائية مختلفة في الباحة، في أول محطة فنية تقيمها هيئة الترفيه في المنطقة، بمشاركة الفنانة المصرية أنغام، التي شدت بعدد من أغانيها القديمة والمجددة. فيما التقى «أبو نورة» بأكثر من 5 آلاف من جمهوره في منطقة الباحة، وشدا على مسرح القرية التراثية في مراوة بعدد من أغانيه منها «الباحة العذراء» من كلمات وألحان خالد الباهوت، وأتبعها بأغنية «كلما نسنس من الغربي هبوب» من كلمات الأمير خالد الفيصل، تلتها كوكبة من أغان عاطفية ووجدانية منها «على البال»، وتجاوب الجمهور مع موسيقاه الكلاسيكية والمحدثة. وردد الحضور أكثر من مرة بصوت واحد «أبو نورة» ليتفاعل معهم بإدخال اسم الباحة في الجمل المغناة.

ورحب أبو نورة وأنغام في بداية الحفلة، بالجمهور الحاضر، وأثنيا على المدينة التي يغنيان فيها للمرة الأولى، قبل أن تبدأ الموسيقى بالعزف وتبدأ الحفلة الفنية الأولى في المدينة التي تأخرت عن احتضان حفلات الغناء مقارنة بمدن أخرى.

ولم يكن جمهور الحفلة عبر شاشات التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي، أقل تفاعلًا مع الحفلة من حضوره، إذ انتشرت مقاطع الفيديو لأغاني الفنانين عبده وأنغام على موقع «تويتر».

ووصفت إحدى السعوديات اللاتي حضرن الحفلة، بأن أحد أحلام حياتها تحقق في هذه الليلة، فيما تنوعت تعليقات الآخرين في إشادتهم بالنجمين، سيما محمد عبده واسع الجماهيرية في المملكة والعالم العربي. وتشهد المملكة خلال موسم الصيف الجاري، سلسلة من الفعاليات الفنية والترفيهية التي تشمل مختلف مناطق المملكة كجزء من خطط البلاد لبناء قطاع فني وترفيهي جاذب للسعوديين وللزوار من خارج المملكة.