«عكاظ» (جدة)
على أن الراحل طلال مداح لا يشبهه إلا فنه الأنيق، ولا يحاكي ألقه سوى صوته العذب، إلا أن شخصيته الشهيرة الجاذبة، حضرت في أزقة وأروقة جدة القديمة كما لو كان حياً، إذ حرك الفنان محمد الزهراني أشجان عشاقه وعواطفهم، حين تقمص شخصيته وحضر بتفاصيلها المميزة، حاملاً العود على الطريقة الطلالية، في مشهد أثار انتباه الجميع، ليلقى المقطع رواجاً واسعاً، دفع «عكاظ» إلى التواصل مع الزهراني للحديث عن تفاصيل المقطع وفكرته.