«عكاظ» (دبي)
واصلت مجموعة «بي إن» الإعلامية القطرية خساراتها في المحاكم، بعد أن فشلت في كسب القضية التي تقدمت بها ضد شركة «سيليفيجن» السعودية إلى محاكم مركز دبي المالي العالمي، إذ رفضت المحكمة الابتدائية دعوى مجموعة «بي إن» على شركة «سيليفيجن» المتخصصة في مجال توفير خدمات الترفيه الرقمي، وألزمت «بي إن» بدفع تعويضات بأكثر من 7 ملايين دولار أمريكي، إضافة إلى دفع تكاليف بقيمة تجاوزت 600 ألف دولار أمريكي (أكثر من 30 مليون ريال سعودي)، إضافة إلى فوائد بمعدل 8% سنويا. والحكم الصادر لصالح «سيليفجين» السعودية ضد «بي إن» القطرية ينهي حالة امتدت سنوات عدة، لم تلتزم خلالها المجموعة القطرية بأبسط معايير العدالة مع المشتركين، من خلال رفع الأسعار ومخالفتها أنظمة المنافسة.