واس (مدريد)
أدانت إسبانيا بشدة الاعتداء الإرهابي لمليشيا الحوثي الإرهابية يوم 23 يونيو الماضي على مطار أبها الذي أدى إلى استشهاد شخص، وإصابة أكثر من 20 شخصاً بجروح.

وقال بيان للخارجية الإسبانية اليوم (الثلاثاء): هذه الجريمة ضد المدنيين التي تبنتها مليشيا الحوثي في اليمن كما حدث سابقاً هي جريمة غير مقبولة على الإطلاق وتفاقم من تصعيد التوتر في المنطقة.

وأعربت حكومة إسبانيا عن تضامنها مع المملكة العربية السعودية، وتؤكد الحاجة إلى حل الصراع في اليمن عبر الوسائل السلمية ودعم جهود المبعوث الخاص بالأمم المتحدة مارتن غريفيث لتطبيق اتفاق ستوكهولم في ديسمبر 2018.