متعب العواد (حائل)

كشف رئيس المجلس التنفيذي لنادي الطائي المهندس سعود الصقيه، في حديثه إلى «عكاظ» أن الهدف الرئيسي والثابت للمجلس التنفيذي خلال الموسم القادم هو الصعود وعودة الطائي، وهو الهدف المتفق عليه.

وأضاف أن خطوات العمل للموسم الجديد بدأت فعلياً من حيث اختيار المعسكر والملاعب، وسيكون المعسكر في أوروبا وتحديداً في جمهورية رومانيا في منطقة قريبة من مدينة بوخارست، وخلال الأيام القادمة سيتم التوقيع مع المتعهد لتنفيذ المعسكر. وتابع الصقيه: «هذا العام كلي ثقة عالية أن الفريق سيمسح الصورة الباهتة التي ظهر بها الموسم الماضي، ورغم ذلك كان الطائي قاب قوسين أو أدنى من الصعود سواء الموسم الماضي أو قبل الماضي».

وأشار رئيس المجلس التنفيذي إلى أن وجوده ودعمه في الطائي منذ 25 سنة لم يغب عنه داعما ومحبا ومنتميا وعاشقا لهذا الكيان، «وكل هذه السنوات ليس لدي قرار أو تدخل في العمل لا من قريب ولا من بعيد سواء في الملفات الإدارية أو الفنية، ولكن هذا العام فقط كنت أقرب من أي وقت مضى مع النادي، وأنا كرئيس مجلس تنفيذي لي وجهات نظر إدارية أكثر من كونها فنية، ووجدت القبول من أعضاء مجلس الإدارة، والمجلس التنفيذي، في التفاعل مع وجهات نظري، أما السنوات الماضية فقد كنت داعما ماليا ومساندا للطائي من بعيد وليس داخل دائرة صنع القرار». وعن تجربة المجالس التنفيذية وتفعيلها في الأندية السعودية قال الصقيه: «الفكرة كانت جميلة من هيئة الرياضة، فهو عنصر مساعد لضبط الإدارة مالياً وفنياً وإدارياً، وتعدد الآراء والزوايا من أكثر من إنسان أفضل من صاحب قرار واحد». واعترف الصقيه بأن المرحلة الماضية شهدت هدرا ماليا، سواء على مستوى استقطاب اللاعبين الأجانب أو على مستوى المدربين. وقال: «حاليا المجلس التنفيذي أصبح يفحص كل ملف على حدة بصورة دقيقة ومنظمة بعدما أصبح للقرار هوية ومعايير للحكم النهائي». وزاد: معنا في تنفيذية الطائي رئيس مجلس الإدارة وأعضاؤه، إضافة إلى شرفيين لهم باع طويل في العمل الإداري والفني والمالي، والحمد لله يحسب للنادي أننا فكرنا في المجلس التنفيذي قبل أن يتم الإعلان الرسمي من هيئة الرياضة. ووجه الصقيه رسالة للاعبي الطائي بقوله: «الانصباطية في الموسم القادم هي الأهم والمرتكز الرئيسي التي من خلالها يتم برمجة الحوافز المالية، وتسليم الرواتب الشهرية سيكون في وقتها وبصورة منظمة، ولاحظت الكثير من الأندية بما فيها الطائي عليها التزامات رواتب شهرية تصل إلى 5 أو 6 شهور، ويترتب على ذلك خسارة النادي أو أي نادٍ آخر، وهنا يجب التخلص من الوعود الوهمية للاعبين من قبل إدارات الأندية، وعدم تحميل الأندية أكثر من طاقاتها، ولهذا علينا أن نلتزم حتى ننجح في العمل وتكون المصداقية هي الأهم في التعامل، وكلما كان النادي ملتزما بكل ما اتفق مع أي لاعب بشكل واضح وصريح وصرف واجبات العقد، فاللاعب مطالب بتنفيذ واجباته والتزاماته مع النادي، فالعلاقة يجب أن تحكمها الواجبات والالتزامات». وعن رسالته لجماهير الطائي، قال الصقيه: على جماهيرنا الصبر ولا نعد بشيء، والجميع معنا يعملون بنفس الوتيرة، وسنعمل قدر الإمكان على الصعود وتقديم المستوى الذي يعكس الجهد العالي المقدم، ونحاول تلافي أخطاء الموسم الماضي، وعلى جماهيرنا الوقوف مع المجلس التنفيذي والإدارة والفريق في منظومة واحدة، لتحقيق الهدف وهو الصعود والعودة لمكان الطائي الحقيقي. وأعلن الصقيه استثمار واجهة مقر النادي الجديد في مشار من خلال استثمار الجهة الغربية، وجارٍ العمل لأخذ موافقات الجهات الرسمية، خصوصا هيئة الرياضة، والبلديات، لاستكمال كافة الإجراءات، وطلبت أن يكون الاستثمار ذاتيا من النادي، حتى يكون الدخل كاملا للنادي. وعن المدرب الروماني الجديد للطائي قال الصقيه: حرصنا أن يكون المدرب مغمورا ويرغب بالعمل الحماسي لصناعة اسم له في الدوري السعودي، وكما هو معروف المدرب صاحب السجل والبطولات يريد عقدا ضخما وأشياء أخرى مكلفة، لكن فضلنا هذا الروماني لوجود عناصر مهمة في المدرب، وهي أن يكون جديدا على الرياضة السعودية ودوري الدرجة الأولى تحديداً ويتمتع بقوة الشخصية. وأبان: "هاتفت المدرب الجديد وتعرفت على طموحاته وشخصيته ووجدت فيه الصرامة والقوة، وهو يتبع الطريقة والتكتيك الإيطالي أسلوبا فنيا له، وسيمنح كل خيارات النجاح وفق ما اتفقت معه هاتفيا، خصوصا أن المعسكر سيكون في رومانيا لإكمال كافة تجهيزاته.