سلطان بن بندر (الرياض)
بعد أن وجد الصوت السعودي الأوبرالي، ممثلاً في سوسن البهيتي، مكاناً له ضمن «الرحلة الأوبرالية الإيطالية»، ليلة أمس الأول (الجمعة) على مسرح الملك فهد الثقافي في الرياض، مشاركاً «أوبرا لاسكالا» الإيطالية إنشادهم الغنائي، أعربت البهيتي في حديثها لـ«عكاظ» عن امتنانها لوزير الثقافة الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود على اتاحته الفرصة في تقديم النشيد الوطني السعودي أوبرالياً، واصفة إياها بـ«المسؤولية العظيمة».

مدربة الأصوات البهيتي التي بدأت مشوارها في عالم الأوبرا منذ 10 أعوام كشفت لـ«عكاظ» عن فخرها بأدائها «النشيد الوطني» أمام نحو 3 آلاف متفرج، عادةً الفرصة التي أتيحت لها بتقديم الفن على أرض وطنها بـ«الإنجاز الكبير»، وأضافت: «مشاعر كثيرة خالجتني لحظة أدائي النشيد الوطني، كانت مزيجاً بين الفرح والفخر بأن أقدم هذا الفن الرائع في وطني».

وأشارت البهيتي إلى أن وزير الثقافة الأمير بدر بن فرحان يفتح آفاقاً كبيرة للغناء والثقافة في السعودية، مشيرة إلى أن استضافة الفرقة الإيطالية العريقة بقيادة المايسترو بيترو ميانيتي ومشاركة السوبرانو فرانسيسكا مانزو والتينور ريكاردو ديلا سكوتشا، ليس إلا إنجازاً بسيطاً مقابل ما يقدمه الأمير بدر بن فرحان للثقافة والفن. ونوهت البهيتي بأن مستقبل الأوبرا والموسيقى الكلاسيكية في السعودية رائع، لافتة إلى أن السعوديين سيقدمون تجربة جديدة للعالم، وأضافت: «الإقبال الكبير من السعوديين على الأوبرا والموسيقى الكلاسيكية سيفتح للسعوديين آفاقاً جديدة في هذا الفن».