«عكاظ» ( الدمام )

ضبطت بلدية محافظة القطيف أخيرًا، مخالفات تتعلق بالنظافة والتخزين ووجود مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي. يأتي ذلك خلال جولاتها الرقابية على المنشآت الغذائية ومحلات صنع العصيرات، ضمن حملة الرقابة البلدية، للتأكد من صلاحية المنتجات وسريان البطاقات الصحية وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات البلدية.

ورصد مراقبوا البلدية عدداً من المخالفات البلدية الصحية في المنشآت الغذائية، إذ أغلقت بلدية عنك موقعاً يستخدم كمستودع للمنتجات الغذائية بدون ترخيص وطبقت عليه الأنظمة البلدية، كما أتلفت 8 كيلو من الأواني داخل أحد المطاعم بسبب عدم الاهتمام بنظافتها وعدم وجود دواليب أو أرفف للتخزين.

فيما أتلفت بلدية محافظة القطيف 121 كيلو من اللحم والدجاج لسوء التعامل مع المادة الغذائية، كما ضبطت محلاً يبيع لحوماً غير مختومة بختم المسلخ وطبقت عليه الإجراءات النظامية، إضافة إلى كريمات منتهية الصلاحية في محل حلاقة. وأغلقت بلدية تاروت محلاً لبيع الدواجن لعدم وجود ترخيص، كما ضبطت وأتلفت 100 كيلو أسماك غير صالحة للاستخدام الآدمي، وضبطت 80 كيلو خضار من الباعة الجائلين والمخالفين. فيما ضبطت وأتلفت بلدية صفوى 87 كيلو من المواد الغذائية بسبب سوء النقل. وأوضح رئيس بلدية المحافظة المهندس محمد الحسيني، أن ذلك يأتي ضمن جهود بلدية محافظة القطيف والبلديات التابعة لها خلال شهر رمضان المبارك.