«عكاظ» (جدة)
أكد رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بالرياض عجلان العجلان أن الخطاب الرسمي العدائي الذي تتبناه الحكومة التركية ضد المملكة تسبب بتزايد العنصرية والمضايقات في الشارع التركي ضد كل ماهو سعودي.

وكشف رئيس الغرفة عبر حسابه في «تويتر»، أن هذا الخطاب العدائي جعل من المواطن السعودي هناك محط أنظار واستهداف عصابات السرقة والابتزاز والنصب باعتبار أن شكوى أي سعودي لاتجد الاهتمام لدى السلطات هناك.

وأوضح العجلان أن الخطاب العدائي من رموز الحكومة التركية وجد تجاوب من قبل القطاعات السياحية والتجارية في تركيا وانعكس على شكل مضايقات للسعوديين، مشيرا إلى أنه علينا نحن كمواطنين سواء رجال أعمال أو سياح أو مشاهير في الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، واجب الدفاع عن الوطن كلٍ في مجاله، ومواجهة الخطاب التركي العدائي.

وقال رئيس الغرفة التجارية بالرياض: بعض الأخوة والأخوات مشاهير السوشيال ميديا كانوا قدموا حملات دعائية للسياحة وتملك العقار في تركيا، اليوم عليهم واجب وطني بالتحذير من السفر والتملك هناك، في ظل المضايقات والمخاطر التي يتعرض لها السعوديين والخطاب الرسمي العدائي المتصاعد ضد بلدنا من رموز السلطة التركية.