«عكاظ» (كانبرا)
حين قال المفكر سيغموند فرويد: «يكون المرء في غاية الجنون عندما يحب»، لم يتخيل أن يصل الجنون إلى هذا الحد، إذ فاجأت فنانة أسترالية شابة العالم بإعلان حبها لجسر تاريخي في فرنسا يعود للقرن 14، لدرجة أنها ظلت تحلم بالزواج منه لسنوات، في خطوة وصفها أقاربها بالجنونية. ووقف الرأي العام الفرنسي والأوروبي مصدوما أمام تصريح جودي روز لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، إذ قالت إنها وقعت أسيرة حب هذا الجسر أثناء سفرها في رحلة سياحية عبر الأراضي الفرنسية، والواقع ببلدية «سيريه» جنوب البلاد.

وأضافت: «اتخذت قراري بضرورة تتويج هذا الحب الفريد بالزواج». وفي حفل دعي إليه 14 شخصا، عقدت جودي قرانها على الجسر، بمباركة عمدة البلدة المجاورة سان جان دو فوس. فيما كتبت في مدونتها الخاصة على الإنترنت أنها كانت تجوب العالم لتسجيل أغنية بصوتها، تتضمن الحديث عن الجسور الشهيرة، وعندما وصلت إلى «جسر الشيطان» تأكدت أنه «حبها الأوحد»!