«عكاظ» (جدة)
استعرض خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس (الأحد)، مع رئيس مجلس الإفتاء بالإمارات الشيخ عبدالله بن بيّه، أوجه التعاون بما يخدم العمل الإسلامي، ويسهم في نشر الوسطية والاعتدال.

وبحث خادم الحرمين خلال استقباله ابن بيه وعددا من أعضاء مجلس الإفتاء في مكتبه بقصر السلام في جدة، عددا من الموضوعات ذات الاهتمام. ونقل رئيس مجلس الإفتاء لخادم الحرمين الشريفين، تحيات وتقدير رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، فيما حمله الملك المفدى تحياته وتقديره له. حضر الاستقبال، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير الخارجية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف.

من ناحية أخرى، بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز برقية تهنئة لرئيس الكاميرون بول بيا بمناسبة ذكرى اليوم الوطني لبلاده. وأعرب الملك المفدى باسمه واسم شعب وحكومة السعودية عن أصدق التهاني وأطيب التمنيات بالصحة والسعادة له، ولحكومة وشعب الكاميرون الصديق اطراد التقدم والازدهار.