«عكاظ» (شيكاغو)
وجهت سلطات شيكاغو تهمة القتل من الدرجة الثانية لشاب ضرب والدته حتى الموت وهو تحت تأثير الكحول. وقال المدعي العام إن توماس سمرويل استخدم عصا البيسبول لضرب والدته ماري سمرويل على رأسها مراراً، معتقداً أنها لص عندما دخلت إلى غرفة نومه في 24 مارس الماضي.

ودافع محامي الدفاع ليام ديسكون عن توماس بالقول إن موكله في حالة سيئة بعد الحادثة، ولم يكن يقصد قتل والدته، التي كانت تربطه بها علاقة قوية.

وكان والد توماس في المنزل يوم الحادثة، واتصل بالنجدة للإبلاغ عن إصابة السيدة ماري، فنقلت على الفور إلى المستشفى، وفارقت الحياة بعد وقت قصير. وقال الطبيب الشرعي إن سبب الوفاة ناتج عن إصابات في الجمجمة.

ووصف ديسكون الهجوم بـ«حادث غريب»، وقال إن موكله ربما يكون تحت تأثير اضطراب السفر.