«عكاظ» (الرياض)
أعرب رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ عن شجبه لما تعرضت له محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق - غرب الذي ينقل النفط السعودي من المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع من عمل تخريبي.

وأكد أن ذلك العمل الإرهابي بما فيه التعرض للناقلات البحرية في الخليج العربي لا يستهدف المملكة واقتصادها فحسب، إنما يستهدف إحداث الخلل في إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي.

وشدد على أهمية التصدي لمثل هذه الأعمال التخريبية من جميع الجهات الإرهابية بما في ذلك المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من النظام الإيراني.