«عكاظ» (الدمام)

أتلفت بلدية صفوى التابعة لبلدية محافظة القطيف، مؤخراً نحو 48 كيلو من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك الآدمي، وذلك بسبب ظهور علامات التلف والفساد عليها، وتنوعت هذه المواد بين لحوم ومواد تموينية متنوعة.

جاء ذلك خلال الجولات المفاجئة التي نفذتها البلدية على المحلات التي تتعلق بالصحة العامة ضمن خطة شهر رمضان المبارك، وحملة الرقابة الصحية التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وأوضح رئيس بلدية صفوى المهندس نايف القحطاني، أنه جرى ضبط 28 كيلوغراماً من المواد الغذائية مجهولة المصدر، تعرض بطريقة مخالفة للأنظمة البلدية، إضافة إلى تسببها في تشويه المظهر العام، كما تم ضبط 20 كيلوغراماً من اللحم بسبب نشوب حريق في مطعم مشويات.

وأشار إلى أن الفرق التفتيشية و خلال الجولة المسائية في الشهر المبارك قامت بإغلاق مطعم بسبب وجود لحوم فاسدة ولعدم تطبيق الاشتراطات البلدية، لافتاً إلى أنه تم إتلاف كامل الكمية على الفور، مشيراً إلى جهود البلدية من خلال الحملات والجولات التفتيشية، وحرصها على ضمان سلامة كل ما يقدم للمواطنين والمقيمين، مبيناً أن البلدية تسعى للحفاظ على الصحة العامة بتطبيق الأنظمة والتعليمات والتقيد بلائحة لاشتراطات البلدية، داعياً إلى تعاون المواطنين والمقيمين في الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات من خلال مركز 940 الذكي، أو مواقع التواصل الإلكترونية الرسمية.

وأكد أن البلدية مستمرة في تنفيذ الحملات الرقابية على المحلات التجارية والأسواق والمطاعم ومتابعة التجاوزات والمخالفات الصحية، مشددا على حرص البلدية على تكثيف الرقابة في الجولات الميدانية، وذلك لضمان إمداد المستهلكين بالغذاء الصالح، ورفع المستوى الصحي لسلامة المواطنين والمقيمين وعوائلهم.