«عكاظ» (دبي)

نجح أبطال مسلسل «هايبرلوب» الذي يعرض على قناة mbc1 خلال شهر رمضان، في تجسيد أركان نظام الحمدين الذي غسل يديه بالدماء والجرائم، بشكل طريف عبر «اسكتشات» كوميدية وساخرة، قدموها من خلال فقرة «نادي المرتزقة» تطرقت إلى محاربة منصة «mbc» من الصحوة وخلايا عزمي وجماعة الإخوان ومؤيدي أردوغان الذين جندوا أنفسهم لمحاربتها وأعمالها التي فضحت جميع مخططاتهم.

وفي هذا المشهد الكوميدي الخاص الذي يتحدث عن الأزمة الخليجية في إشارة إلى قطر التي تجمع عدداً من مرتزقة جندتهم لمهاجمة السعودية، قدم الكاتب خلف الحربي واقعاً تعيشه دول الخليج وخاصةً المملكة من مؤامرات المرتزقين الذين يأخذون من الدوحة مقراً لهم.

ومنذ بداية العرض الذي تمتع بقدر عالٍ من الكوميديا، أثار الكثير من التعليقات، عبر «نادي المرتزقة» الذي شرح عملهم وآليتهم تحت تعليمات استخباراتية لإسقاط المنطقة في الفوضى والحروب مقابل المال.

وقدم الفنان أسعد الزهراني الذي كان حاضراً بموهبته وإبداعه في «اسكتش نادي المرتزقة»، دوراً كبيراً بعد أن أتقن لعب دور (عزمي بشارة) بأدق تفاصيله، حيث حققت هذه الفقرة نجاحاً كبيراً، أثار الكثير من التعليقات من خلال موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».