سالم بن سعيد باعجاجة *
مع إطلالة شهر رمضان من كل عام تبدأ المحلات التجارية بإعلان تخفيضات كبرى عن البضائع والسلع، خصوصا الأقمشة والملابس الجاهزة التي يحتاجها المستهلك مع قرب عيد الفطر المبارك، وكذلك هناك الكثير من المحلات التجارية تعلن عن تخفيضات في المواد الغذائية المستهلكة في شهر رمضان المبارك، وهنا يجب على المستهلك التأكد من أن هذه الإعلانات صحيحة وقد وافقت عليها وزارة التجارة والاستثمار، ويستطيع المستهلك التأكد من مصداقية التخفيضات وأنها مرخصة من قبل الوزارة، من خلال الدخول على التطبيق الذي أطلقته الوزارة في موقعها الإلكتروني، لأنه لوحظ أن كثيرا من المحلات التجارية تعلن عن تخفيضات وهمية بنسب عالية التخفيض وذلك لجذب المستهلكين لشراء بضائعهم، وكما يجب على المستهلك التأكد من صلاحية انتهاء السلعة وخاصة السلع الاستهلاكية، وكذلك التأكد من السعر قبل التخفيض وبعد التخفيض، وعلى مراقبي وزارة التجارة التأكد من وضع كل متجر ملصقات تحدد فيه السعر قبل التخفيض والسعر بعد التخفيض، وتكثيف جهود الحملات الرقابية، وذلك لأن غالبية المحلات التي تمارس هذه التخفيضات تقدم العملية الترويجية دون الحصول على أي ترخيص، فمعظم المحلات التجارية ترفع سعر السلعة قبل التخفيض، ثم تقوم بإعلان التخفيض، حيث لا يعلم المستهلك بالقيمة الحقيقية لتلك السلعة، وأصدرت وزارة التجارة والاستثمار دليل حقوق المستهلك الذي يعتبر المرجع الشامل لحقوق وواجبات المستهلكين، والذي يتضمن 6 فصول، تناول الفصل الرابع توعية المستهلك بأنظمة وقوانين التخفيضات والمسابقات التجارية.

*أستاذ المحاسبة بجامعة جدة