حسين هزازي (جدة)
كرم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، بحضور نائبه الأمير بدر بن سلطان أمس (الأربعاء)، الفائزين بجائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة.

وقال الأمير خالد الفيصل «في عامها العاشر كلمتي لجائزة التميز الشكر للعاملين والتهنئة للفائزين وكل عام وأنتم فائزين».

بدوره، أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، أن الجائزة فكرة رائدة تعمل على تشجيع العمل الفائق المتقن البارز ذي الصفة الفردية أو الجماعية، وتأصيل للمبادئ الإسلامية في آداب المهن وإتقان العمل، وإظهار الإبداع الحضاري لإنسان منطقة مكة المكرمة، وتشجيع توظيف التقنيات الحديثة في التطوير، والارتقاء بمستوى الأداء والجودة، وتنمية وتطوير الموارد البشرية بالمنطقة، بما ينعكس إيجاباً على تحقيق الإنجازات والمكاسب الطيبة للوطن والمواطن على مستوى القطاعات الحكومية والأهلية، وعلى المستوى الفردي والجماعي.

فيما أوضح وكيل إمارة مكة المكرمة المشرف العام على الجائزة الدكتور هشام الفالح، أن الإمارة قامت بمراجعة أهداف الخطة العشرية التي تنتهي فعليا هذا العام وتبين أنها تحققت جميعها بنسبة متفاوتة.

وفي نهاية الحفل، كرم الأمير خالد الفيصل الفائزين وهم: لجنة تنظيم ومتابعة نقل الحجاج والمعتمرين والمصلين من وإلى المسجد الحرام التابعة للهيئة العليا لمراقبة نقل الحجاج، عن فرع التميز في خدمات الحج والعمرة، والهيئة العامة للغذاء والدواء ممثلة في فرع الهيئة بالمنطقة، حصلت على جائزة فرع التميز الاداري.

وفي فرع التميز الثقافي، تم هذا العام دمج ملتقى مكة الثقافي (كيف نكون قدوة) تحت جائزة مكة للتميز ضمن فرع التميز الثقافي، وفازت بجائزته مبادرة (الميقات: ثقافة ونسك)، بينما فاز في فرع التميز العمراني شركة جبل عمر للتطوير، وفي فرع التميز الاجتماعي الإعلامي ناصر حبتر. أما فرع التميز الاقتصادي، فازت بجائزته الجمارك السعودية ممثلة في جمرك ميناء جدة الإسلامي.

وفرع التميز البيئي حصلت على الجائزة محافظة الجموم، فيما فاز بجائزة فرع التميز العلمي والتقني مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في جدة، وفي فرع التميز الإنساني، فاز الدكتور عبدالعزيز محمد بوكر.