«عكاظ» (لوس أنجليس)
مفاجأة مدوية تضمنها التريلر الأول لسلسلة أفلام «حرب النجوم» في جزئه التاسع بعنوان The Rise of Skywalker، إذ فوجئ جمهور السلسلة حول العالم بإشارة لعودة الشرير السيناتور بالباتين إلى الحياة مرة أخرى، الذي من المفترض أن يتواجه مع بطلة الجزءين السابقين (راي) وحركة المقاومة ضد الإمبراطورية الفاسدة، فيما حصد التريلر بعد 24 ساعة من طرحه على «يوتيوب» أخيرا، 13 مليون مشاهدة.

وكان السيناتور بالباتين، واسمه الخفي دارث سيدسوس، قتل على يد تلميذه دارث فيدر في الجزء السادس من المسلسل الصادر عام 1983، بعدما تمرد عليه، لإنقاذ ابنه لوك سكايووكر من هجومه المميت عليه. كما أشار إعلان الجزء التاسع من سلسلة «حرب النجوم» إلى أنه سيكون الفصل الأخير من الملحمة السينمائية الشهيرة، التي ألهمت الملايين حول العالم منذ سبعينات القرن الماضي. وسيعرض فيلمStar Wars: The Rise of Skywalker، بالسينما حول العالم في 20 ديسمبر القادم، بطولة ديزي ريدلي ومارك هاميل. وتدور أحداث سلسلة «حرب النجوم» في مجرة بعيدة حول صراع بين الخير ممثلا في فرسان «الجيداي»، والشر ممثلا في جنود الإمبراطورية من مقاتلي «السيث»، الذين ينتمون إلى الجانب المظلم. واكتسبت السلسلة شهرة واسعة حول العالم، بفضل مشاهدة المبارزات بالسيوف الضوئية، كما أنها شهدت الانطلاقة الفنية لنجوم هوليوود، هاريسون فورد ومارك هاميل وكاري فيشر.