واس (القاهرة)
يعقد مجلس جامعة الدول العربية غدًا (الأحد) اجتماعًا طارئًا على مستوى وزراء الخارجية العرب برئاسة وزير خارجية الصومال أحمد عيسى عوض، بناءً على طلب من دولة فلسطين، وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، وذلك لبحث آخر مستجدات وتطورات الأوضاع المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

من جهة ثانية، قال مسؤول فلسطيني رفيع إن الرئيس محمود عباس سيطلب من الدول العربية خلال الاجتماع قرضاً مالياً لمساعدة السلطة الفلسطينية في مواجهة أزمتها المالية.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه : "طلب القرض والدعوة إلى تفعيل شبكة الأمان العربية يأتي في إطار المحاولات الهادفة إلى تجاوز الأزمة المالية وعدم الخضوع للابتزاز الإسرائيلي".