«عكاظ» (بكين)
اكتشف علماء صينيون افتقار الفئران الذكور العقيمة إلى «جين إصلاح» مهم للغاية يعرف باسم XRCC1، ما يفتح باب أمل لعلاج الرجال العقيمين، وفق صحيفة «ديلي ميل» البريطانية. ويعد الجين المفقود ضروريا لنمو الحيوانات المنوية، وضمان ارتفاع عددها وتحركها بسرعة عالية. وقال الباحث بكلية الصحة الصينية أيهوا غو: «اختفاء هذا الجين من الحمض النووي للحيامن البشرية، يقلل الخصوبة»، مضيفا: «وبعد اكتشاف الجين المسؤول عن صحة الحيامن لدى الفئران، نتجه حاليا لتطوير علاجات ستنهي عقم الرجال». وتصدرت مشكلة العقم عناوين الصحف حول العالم عام 2017، بعدما نشر باحثو الولايات المتحدة بيانات مروعة عن انخفاض عدد الحيامن بين رجال الدول الغربية بنسبة 59.3% في السنوات الـ40 الماضية. وبمراجعة دراسات سابقة، توصل الباحثون إلى أن تركيز الحيوانات المنوية لدى رجال الغرب انخفض منذ عام 1973 أكثر من 52%، وسجلت الإحصاءات انخفاضا بمعدل 1.4% سنويا في المتوسط.