رويترز (باريس)
أعلنت اللاعبة صدف خادم أول؛ امرأة إيرانية تخوض نزالاً رسمياً في الملاكمة بباريس (الأربعاء)، أنها لن تعود إلى بلادها، بعدما أصدرت طهران أمراً باعتقالها. وأكدت كلارا دالاي الممثلة الشخصية للاعبة، أن أمر الاعتقال شمل أيضاً المواطن الفرنسي مهيار مونشيبور المولود في إيران وبطل العالم السابق في وزن الديك، إثر تنظيمه نزال هواة (السبت) الماضي، فازت فيه خادم على منافستها الفرنسية آن شوفان. مشيرة إلى أن مهيار وخادم كانا يخططان للعودة لإيران هذا الأسبوع. ولم تعلق وزارة الخارجية الفرنسية على الواقعة. بينما أكد متحدث باسم السفارة الإيرانية في باريس تلقيه طلباً لتأكيد صدور أمر اعتقال، إضافة للتعليق على قرار خادم ومدربها بعدم العودة إلى إيران. في المقابل، قال الاتحاد الإيراني للملاكمة إنه لم ينظم أي مباريات للسيدات، ولن يتحمل مسؤولية أية ملاكمات يتنافسن بشكل فردي. وأضاف: «على المرأة الإيرانية أن ترتدي الحجاب أثناء مشاركتها في أي منافسات داخلية أو خارجية».