أحمد الشميري (جدة)
سيطرت المقاومة الشعبية في محافظة البيضاء اليوم (الإثنين) على عدد من الجبال والمواقع الإستراتيجية لمليشيا الحوثي في مديرية ذي ناعم، مكبدةً الانقلابيين خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

وأوضح رئيس المركز الإعلامي للمقاومة في البيضاء مصطفى البيضاني لـ«عكاظ» أن هضبة حسن وشعب الماء، وبعض الجبال المحاذية، وموقع حصير الجماجم أصبحت تحت السيطرة، بعد معارك شرسة مع المليشيات، لافتاً إلى أن 10 من مسلحي الحوثي قتلوا وأصيب آخرون في المعارك، كما دمرت عددا من الآليات والأسلحة.

وقال البيضاني: رغم فارق التسلح لكن المقاومة استطاعت قهر المليشيات وتحقيق التقدم المطلوب والسيطرة على مخازن أسلحة تابعة للحوثيين، مضيفاً أن المليشيا، وكعادتها عقب كل خسارة، لجأت لقصف القرى الآهلة بالسكان واستهدفت منطقة الحبج بمديرية الزاهر وآل حميقان، لكن المقاومة في جبهة الزاهر استطاعت إسكات المدفعيات المهاجمة.

من جهة أخرى، شنت مليشيات الحوثي في صنعاء خلال اليومين الماضيين حملة اعتقال على عدد من القيادات الموالية لها من أتباع الرئيس السابق علي صالح، بتهمة العمالة وتأييد الحكومة الشرعية.

وذكرت مصادر في صنعاء أن المليشيات اعتقلت رئيس مجلس التلاحم القبلي لمحافظة حضرموت الموالي للرئيس السابق محمد بلعيد الكندي بعد أن اقتحمت منزله، مبينة أن الكندي يجري التحقيق معه في البحث الجنائي بصنعاء بتهمة إدارة خلايا مشبوهة لمصلحة الشرعية والنشاط في أوساط القيادات الجنوبية المتواجدة في صنعاء المؤيدة للانقلابيين والعمل على استمالتهم إلى صفوف الشرعية.