راوية حشمي (بيروت)
نفت المديرية العامة للأمن العام اللبناني اليوم (الاثنين) خبر دخول موكب إلى الأراضي اللبنانية يضم سيارات رباعية الدفع آتية من الأراضي السورية وعلى رأسه سيارة مضر الأسد.

وجاء في البيان: «إن مديرية الأمن العام تنفي هذا الخبر جملة وتفصيلاً وتؤكد أنه عارٍ تماماً من الصحة، وتهيب بكافة وسائل الإعلام توخي الدقة وعدم نشر أو تداول أي خبر قبل التأكد من صحته من خلال مراجعة المديرية العامة للأمن العام، مكتب شؤون الإعلام لتبيان الحقيقة».

وكانت بعض الوسائل الإعلامية كشفت أن يوم الجمعة الفائت ولدى دخول موكب يضم عدداً من السيارات رباعية الدفع من سورية وعلى رأسها موكب مضر الأسد وعند الاستعلام عن الأسماء من قبل الأمن العام اللبناني تبين أن مضر رفعت الأسد مطلوب للدولة اللبنانية وبمخابرة النائب العام الاستئنافي في البقاع أشار بإخلاء سبيله.