عبدالرحمن الحجاب (الرياض)
في الوقت الذي تحدث فيه رئيس نادي النصر سعود آل سويلم، في حديث فضائي، عن جماهيرية نادي الشباب بأنها لا تتجاوز عدد أشخاص موجودين في استراحتين و16 بيتا «ما عنده جمهور ولا يستطيع مجاراة الأندية الجماهيرية»، رد الرئيس الشبابي خالد البلطان على التصريحات المسيئة لناديه من قبل الرئيس النصراوي بقوله: «اطلعت على تصريحات سعود آل سويلم، واستغربت كثيرا، وكنت أظن بأنه مختلف عن البقية في التقليل من نادي الشباب، ولكن خاب ظني في رئيس النصر، الأمر بالنسبة لنا كشبابيين أن الفريق الأول لكرة القدم رجع إلى قوته وبدأت الناس تهابه ويهتمون به، والناس تشاهد العمل الذي يجري لنادي الشباب، وبدأنا العودة إلى وضعنا الطبيعي».

وأضاف البلطان: «طالما بدأت الناس تحاول أن تقلل منا ومن مكانة النادي فهذا يعني بأن الفريق الشبابي يسير في الطريق السليم والصحيح، ونحن كشبابيين مثل هذا الكلام يزيدنا إصراراً ولا يهمنا مهما كان، وبالنسبة لنادي النصر، فأنا حقيقة احترمت نادي النصر ولم أمسّه، لكن طالما أن رئيسه سعود آل سويلم يحاول أن يقلل من حجم الشباب فإنني أحب أن أذكره بأنه إلى زمن كان الشباب مع الهلال متسيداً الساحة، والنصر بعد التأسيس لا جماهيرية ولا شيء، ولم يكن فيه غير مؤسسيه، وما يسمّى بنادي الجاليات، والآن يقللون من الشباب، الشباب من حيث التاريخ والعراقة والتأسيس أكبر من نادي النصر».

من جهة أخرى، أشعلت التراشقات الإعلامية مدرجي النصر والشباب، بعد تصريحات رئيسي الناديين سعود آل سويلم وخالد البلطان، التي أثارت حفيظة الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ استغربت الجماهير أحاديثهما التي خرجت عن الروح الرياضية، خصوصا أنها تمس كيانات كبيرة، لها ثقلها على مستوى الكرة السعودية. وطالبت الجماهير القيادة الرياضية باتخاذ القرارات الرادعة من أجل إيقاف مثل هذه التصريحات غير المسؤولة التي تقود لزيادة التعصب الجماهيري على صعيد رياضة الوطن.