«عكاظ» (واشنطن)
لمن ينسين تناول الأقراص، طور علماء شكلاً جديداً من وسائل منع الحمل وذلك عبر أقراط تُغمر بهرمونات صناعية تمر من خلال جلد شحمة الأذن إلى مجرى الدم. ووفق صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، اعتبر كيميائيو معهد جورجيا للتكنولوجيا بالولايات المتحدة، أن نتائج دراسات حديثة أكدت أن ارتداء هذه الأقراط يوفر وقاية كاملة من الحمل، إذ تعمل الهرمونات بطريقة مماثلة لمفعول أقراص منع الحمل، وبالتالي تمنع الحمل فعلاً. لافتين إلى أن فكرة الأقراط تتمثل في تحسين موثوقية وسائل منع العمل، لاسيما أنها تلغي الحاجة إلى تذكر موعد تناول الأقراص اليومي. مؤكدين في تقريرهم المنشور في الإصدار الأخير لمجلة Controlled Release أن نسبة الفشل في منع الحمل باستخدام الأقراص قد تصل إلى 9%، بينما أظهرت نتائج البحث أن الأقراط المطورة، فعالة للغاية وبنسبة نجاح تصل إلى 90% على الأقل، ما يؤكد إمكانية الاستغناء عن الأقراص واعتماد الأقراط لمنع الحمل على المدى الطويل.