«عكاظ» (جدة)
احتفت شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية، اليوم (الأربعاء)، بتعيين ومباشرة الدفعة الأولى من المراقبات الجويات السعوديات بمركز المراقبة الجوية بجدة، البالغ عددهن 11 فتاة سعودية، بعد أن أكملن دراسة برنامج المراقبة الجوية للفتيات لمدة عام، الذي نفذته الشركة بالتعاون مع الأكاديمية السعودية للطيران المدني، ويعد أول برنامج لتأهيل الفتيات للعمل في مهنة المراقبة الجوية.

وعقدت الشركة برنامجًا تعريفيًا للموظفات الجدد، بحضور الرئيس التنفيذي للشركة المهندس ريان بن وضاح طرابزوني، ورئيس الأكاديمية السعودية للطيران المدني فهد بن سليمان الحربي، وعدد من قياديي شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية.

واشتمل البرنامج التعريفي على كلمات ترحيب وتهنئة بمناسبة التعيين، وجولة في المقر الرئيسي للشركة، كما تم خلالها تعريفهن بأنظمة وسياسات الشركة، والمزايا والحوافز التي تقدم لهن، والإجابة على أسئلتهن واستفساراتهن.

وقال طرابزوني: «سعدنا جدًا أن المرأة السعودية ستدخل مجال المراقبة الجوية لأول مرة، وكلنا ثقة في قدراتها، فقد أثبتت كفاءتها في مختلف التخصصات، حيث لمسنا فيهن الجدية والمثابرة منذ التحاقهن بالبرنامج الدراسي التأهيلي، كما أن هناك دفعة أخرى (15 فتاة)، يدرسن حاليًا ببرنامج المراقبة الجوية للسيدات، ويمثلن الدفعة الثانية من المراقبات الجويات السعوديات، حيث سيتم تعيينهن في الشركة بعد اجتيازهن البرنامج بنجاح».