عبدالله الغامدي (الرياض)
حددت إدارة الأمن والسلامة المدرسية بوزارة التعليم (12) مهمة لحراس وحارسات الأمن، ضمن مبادرة مشروع الحراسات الأمنية بالمدارس، الذي أطلقته الوزارة بهدف تحسين وسائل السلامة في المباني المدرسية، ورفع مستوى التأهب وخطط الاستعداد والإخلاء عند حدوث أي طارئ.

وجددت الإدارة تأكيداتها بتحديد مهام ومسؤوليات حراس وحارسات الأمن بإيكالها لأشخاص متخصصين متدريبين على مهام محددة تتعلق بتحقيق السلامة ونشر وسائل الأمن داخل المدرسة وبما يسهم في تفرغ القادة والقائدات لمهامهم الأصلية. وحثت الإدارة قادة وقائدات المدارس لتفعيل الأدلة المنظمة لأعمال الحراسة، وعدم تكليفهم بمهام ثانوية لا لها علاقة لها بمهامهم الرئيسية.

وتشمل المهام الـ (12) التحقق من هوية الزائرات وأولياء الأمور عند استلام الطلاب والطالبات أثناء الدوام الرسمي وتوثيق ذلك، القيام بالمهام الأمنية في صالة الاستقبال وإبلاغ قائد وقائدة المدرسة عند الاشتباه بأي مصدر خطر، والتعرف على مكونات المبنى ومداخل المدرسة ومخارج الطوارئ والمعدات والأجهزة المعينة على تحقق السلامة، الإبلاغ الفوري عن المخالفات المتعلقة بالسلامة، مباشرة الحوادث والمخالفات الأمنية، والتأكد من خلو المبنى من منسوبي أو منسوبات المدرسة بعد انتهاء اليوم الدراسي، وإطفاء جميع مصادر الطاقة والمياه.كما تضمنت التعليمات عدداً من المهام المناطة بحراس الأمن في مدارس البنين منها مباشرة أعمالهم قبل حضور منسوبي المدرسة وفتح وإغلاق باب المدرسة بعد التأكد من خلوها، تنظيم حركة السير أمام المدخل الرئيسي للمنشأة التعليمية، متابعة عمال النظافة والصيانة في أداء أعمالهم، مباشرة الحوادث والمخالفات التي تحدث داخل المبنى، إضافة إلى المهام الواجب القيام بها في حال وقوع حادث أو حريق أثناء الدوام الرسمي كتشغيل أجهزة الإنذار، والتحقق من إغلاق مصادر الخطر كالغاز والكهرباء، الإبلاغ الفوري بالحادث، وإرشاد منسوبي المدرسة لأقرب المخارج ونقاط التجمع، والتواجد مع فرق الإنقاذ حتى انتهاء الحالة الطارئة.وطلبت إدارة الأمن والسلامة من قائدات المدارس عدم تكليف حارسة المدرسة بمهام أخرى لا علاقة لها بالأمن والسلامة ما قد يعيق أو يؤخر تنفيذ مهامها الرئيسية، وأوصت الإدارة بـ (6) خطوات إجرائية يجب على حارسة المدرسة القيام بها في الحالات الطارئة منها تشغيل أجهزة الإنذار، التحقق من إغلاق محابس الغاز وفصل التيار الكهربائي وإبلاغ المسؤول المباشر، إرشاد منسوبات المدرسة لمخارج الطوارئ والإشراف على إخراجهن نحو نقطة التجمع بالتعاون مع لجنة السلامة والطوارئ، وتقديم الدعم بالإسعافات الأولية بالتعاون مع منسقة الأمن والسلامة في المدرسة ومرشدة الطالبات.يشار إلى أن وزارة التعليم أعلنت أخيرا عن توافر 5 آلاف وظيفة للجنسين للعمل في حراسات مدارس البنين والبنات بمختلف مناطق المملكة.