«عكاظ» (دلهي)
رغم أن المسموح بزراعته في الجلسة الواحدة 3000 بصيلة شعر، إلا أن الهندي شروان تشوديري أصرّ على زراعة 9000 شعرة دفعة واحدة، ما أنهى حياته بعد جراحة استغرقت 12 ساعة. ووفق «ديلي ميل» البريطانية، توفي تشوديري (43 عاما) أمس الأول، جراء جراحة تكلفت 5400 جنيه إسترليني. وقال الطبيب المعالج فيكاس هالواي: «شعر تشوديري بمضاعفات بعد زرع 3600 شعرة، غير أنه أصر على المتابعة، وفي اليوم التالي شعر بآلام في الرقبة اعتقد الطبيب أنها ستنتهي بالمسكنات والمضادات، إلا أن حالته تدهورت فور نقله للمستشفى العالمي في باريل ليلقى حتفه (الأحد)، ولم تتوصل التحقيقات إلى السبب الحقيقي للوفاة، لكن صحيفة «تايمر أوف إنديا» قالت إن الأطباء أحالوها إلى رد الفعل التحسسي الحاد، المعروف بصدمة الحساسية.