علي الرباعي (الرياض)
ينفرد جناح دارة الملك عبدالعزيز في معرض الرياض الدولي للكتاب بإصداراته النوعية التي توثق تاريخ الإنسان والمكان والزمان لتوفير مادة لعشاق القراءة والبحث العلمي والدراسات المحكمة وجامعي الصور الفوتوغرافية عبر 400 إصدار، إضافة إلى خدماتها العلمية والفنية للزائرين طيلة أيام المعرض.

وتضمنت إصدارات الدارة تاريخ الوطن والحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة وآثار وأحداث الجزيرة العربية عبر تاريخها العربي والإسلامي، وهيأت الدارة جناحها من خلال مقاعد للقراءة والاطلاع، وخصصت موظفين للاستشارة العلمية حول الكتب والإصدارات في الجناح لمساندة عملية الشراء ومعاونة زواره على البحث ما يسهم في تسريع آلية الشراء، كما يعرّف الموظفون بالخدمات المتعددة للدارة في مجالات البحث العلمي والوثائق والمخطوطات وتوفير المصادر التاريخية، ومجالات التعاون بين الدارة والمواطن في خدمة هذه المصادر. ويضم الجناح ركناً للإصدارات ذات الأسعار المخفضة، وآخر للعرض الفيلمي عن مركز التاريخ الشفهي، ومركز الملك سلمان بن عبدالعزيز للترميم والمحافظة على المواد التاريخية، ومركز الوثائق والمعلومات التاريخية، ومسابقة «الأولمبياد الوطني للتاريخ».