محمد العبدالله (الدمام)
كشف وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، أن شركة أرامكو السعودية يجري العمل على طرحها للاكتتاب والشركات التابعة وجميع المصافي خلال عامين.

وأكد الوزير الفالح للصحفيين خلال زيارته مقر (شركة ساتورب) ومجمع مصانع (شركة صدارة)، أن السعودية تصدّر يوميا نحو مليون برميل من المشتقات النفطية، إضافة إلى مليون برميل يوميا من المنتجات البترولية، وما بين 7-8 ملايين برميل من النفط الخام يوميا.

وقال المهندس الفالح إن السعودية تمتلك أفضل بيئة جاذبة للاستثمار الاجنبي، مضيفا «المعاملة المتساوية لجميع المستثمرين وراء جعل البيئة الاستثمارية السعودية الأفضل».

وأشار إلى أن «صدارة» و«ساتورب» تفكران في توسعات تضاهي المرحلة الأولى من كل شركة.

وأعلن الفالح أن الصناعة ستشهد مزيدا من الاستثمارات في القريب العاجل، لافتا إلى أن مناطق الصناعات التحويلية في «صدارة» و«ساتورب» سيتم تحفيزها، والتوسع في الإنتاج منها لصناعات ذات قيمة مضافة.

وتابع أن 60% من أجزاء السيارة سيتم تصنيعها في السعودية، مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على تعزيز سلاسل القيمة المضافة.

ولفت المهندس الفالح إلى أن السعودية تبني مصنع للنحاس والعوازل، ما يؤهلها للدخول في صناعة السيارات الكهربائية.