«عكاظ» (نيودلهي)
أعلن رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي أمس في نيودلهي أن الهند والسعودية اتفقا، خلال محادثاته مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على عقد قمة هندية - سعودية كل سنتين، وعلى إنشاء مجلس للشراكة الإستراتيجية. وقال إن رؤية السعودية 2030 والإصلاحات الاقتصادية التي يقودها ولي العهد هي جزء مكمل للبرامج الطموحة التي تنفذها الهند. ودعا إلى الارتقاء بالتعاون في مجال الطاقة ليصبح شراكة إستراتيجية. وكان مودي قد خرج بنفسه لاستقبال الأمير محمد بن سلمان في مطار نيودلهي، وهو ما اعتبرته صحيفة «تايمز أوف إنديا» تجسيداً للأهمية التي تعلقها الهند على زيارة ولي العهد. ووصف مودي السعودية بأنها أحد أهم الشركاء الإستراتيجيين للهند.