«عكاظ» (الرياض)
وقع مصرف الراجحي مع وزارة الصحة أخيرا اتفاقين لإنشاء مركزين طبيين في محافظة الرس في القصيم ومحافظة طريف في الحدود الشمالية، حيث سيتخصص المركز الأول بالقصيم في أمراض القلب والقسطرة القلبية بينما سيكون المركز الثاني في محافظة طريف للعلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي ومكافحة التدخين، وستبلغ تكلفة إنشاء المركزين نحو 18 مليون ريال سعودي سيتكفل بها مصرف الراجحي كأحد مشاريع المسؤولية الاجتماعية المستدامة التي يقدمها ويحرص عليها المصرف.

ووقع الاتفاق كل من وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، وعبدالله بن سليمان الراجحي رئيس مجلس إدارة مصرف الراجحي بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين في مقر وزارة الصحة بالرياض، وسيكون الإشراف الكامل على تنفيذ المشاريع من جهة وزارة الصحة ويتم الانتهاء من التنفيذ خلال 18 شهراً.

وثمن وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة للمصرف مبادرته المجتمعية في تبني مثل هذه المشاريع، مؤكداً أهمية التعاون والتفاعل بين القطاع العام والقطاع الخاص لخدمة الوطن والمواطن والخروج بخدمات عالية المستوى في كل مكان في شتى أنحاء مملكتنا الحبيبة، مشيدا بهذه الشراكة المجتمعية النوعية بين الجانبين.

من جهته، أكد عبدالله بن سليمان الراجحي تبني المصرف للمشاريع المستدامة في خدمة المجتمع، وأن هذين المشروعين يعدان نموذجا لخدمة المجتمع عبر التعاون والتكامل بين وزارة الصحة ومصرف الراجحي، مؤكداً أن المصرف منذ إنشائه لم يتوان في دعم الكثير من المشاريع لصالح المجتمع على كافة الأصعدة سواء في التعليم أو في الصحة أو في التدريب أو من خلال دعم الجمعيات الخيرية المباشر، كما قام المصرف خلال السنوات الثلاث الأخيرة بتفعيل العمل التطوعي تماشياً مع رؤية المملكة 2030 للوصول إلى مليون متطوع.