«عكاظ» (لندن)
خطف فيلم «روما» الأبيض والأسود جائزة الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (بافتا) أخيرا، لأفضل فيلم، كما فاز مخرجه ألفونسو كوارون بجائزة أفضل مخرج. وفاز الفيلم -وهو سيرة شبه ذاتية عن عامل محلي في السبعينات من القرن الماضي في المكسيك- بسلسلة من الجوائز هذا الموسم، ما يعزز احتمال فوزه بالأوسكار.

وحصد رامي مالك جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم «الملحمة البوهيمية» (بوهيميان رابسودي). وكان قد فاز بجائزة غولدن كلوب كأفضل ممثل في فيلم درامي عن نفس الدور. فيما فازت أوليفيا كولمان بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم «المفضلة» (ذا فيفوريت) الذي لعبت فيه دور الملكة آن، التي حكمت بريطانيا في القرن الـ18. وكانت كولمان ترشحت إلى جانب ريتشل فايس وإيما ستون اللتين شاركتاها البطولة للحصول على جوائز، فيما قالت كولمان لزميلاتها: «يجب أن تكون هذه (الجائزة) لنا نحن الـ3». كما فاز ماهر شالا بجائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم «كتاب أخضر» (غرين بوك). في حين فازت ريتشل فايس بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم «المفضلة» (ذا فيفوريت). وأخيرا فاز فيلم «المفضلة» (ذا فيفوريت) بجائزة أفضل فيلم مأخوذ عن قصة أصلية.