«عكاظ» (موسكو)
في جلسة تدريبية لرياضة الجودو، أطاحت امرأة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين أرضا، ما وضعه في موقف محرج، فنهض وقبّل رأسها أمام الجميع. ووفق «ديلي ميل» البريطانية، شاركت ناتاليا كوزيوتينا (29 عاما) صاحبة برونزية الجودو عام 2016، في التدريب (الخميس)، ولسوء الحظ اختارها المدرب لمصارعة بوتين صاحب الـ66 عاما. فتمكنت من حمله فوق رأسها وإسقاطه على أرضية الصالة الرياضية، ورغم نشر العديد من الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالتدريب، منعت الصحف الروسية نشر الصورة التي تظهر كوزيوتينا أثناء تغلبها على الرئيس، بينما أظهرته الصور والفيديو أثناء مصارعته عددا من مقاتلي الجودو والأبطال. وبعد إصابة إصبعه قال بوتين: «إن التمرين يساعدنا للوصول للحقيقة»! وعلقت صحيفة «موسكوفسكي كومسوموليتس» الروسية: «كانت كوزيوتينا أكثر إلحاحا من زملائها الرجال لمصارعة بوتين، وظلت تدفعه إلى أن تمكنت منه». يذكر أنها ليست الحادثة الأولى للرئيس، إذ تمكنت منه أيضا المصارعة الروسية إيرينا زابلودينا قبل 3 أعوام وأسقطته أرضا.