رويترز (كراكاس)
يعتزم أنصار المعارضة في فنزويلا التظاهر في الشوارع في سائر أنحاء البلاد، اليوم (الثلاثاء)، لمواصلة الضغط على الرئيس نيكولاس مادورو، ومطالبته بالسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى البلاد التي تواجه نقصاً في المواد الغذائية والأدوية.

وتأتي المظاهرات بعد ثلاثة أسابيع تقريبا من اليوم الذي استند فيه زعيم المعارضة خوان جوايدو إلى مادة في الدستور ليعلن نفسه رئيساً شرعياً لفنزويلا، واصفاً عملية إعادة انتخاب مادورو العام الماضي بأنها زائفة.