عبدالله الغامدي (الرياض)

تشهد محافظة جدة يوم (السبت) القادم انطلاق فعاليات الملتقى العلمي الأول لمعلمي، ومعلمات الموهوبين بمشاركة 130 معلماً ومعلمة يمثلون 47 إدارة تعليمية في مناطق ومحافظات المملكة.

ويأتي الملتقى الذي تنظمه وزارة التعليم بالشراكة مع مؤسسة سالم بن محفوظ الأهلية في مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الاقتصادية خلال الفترة 11-13 من الشهر الجاري في إطار تحسين البيئة التعليمية المحفزة للإبداع والابتكار، وتحسين استقطاب المعلمين وتأهيلهم وتطويرهم كأحد مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ويشارك في الملتقى، إلى جانب الخبرات المحلية، خبراء دوليون من كبرى الجامعات والمراكز العالمية المتخصصة في مجال تعليم الموهوبين في 6 ورش تدريبية متخصصة تستهدف المشاركين والمشاركات، إضافة إلى 7 أوراق عمل تركز على التعليم المتمايز، والبيئة المحفزة للإبداع. وتسلط أوراق العمل المطروحة في الملتقى الضوء على التعليم المتمايز، والبيئة المحفزة للإبداع إضافة إلى استعراض 12 تجربة تربوية وعلمية في مجال الموهوبين.

ويهدف الملتقى لتطوير أداء معلمي ومعلمات الموهوبين في مدارس التعليم العام، بما يتلاءم مع الاتجاهات الحديثة في أساليب التدريس، وإبراز التجارب والممارسات العملية في البيئة المحلية في مجال تدريس الموهوبين في الميدان.

من جهته، أكد مدير عام الإدارة العامة للموهوبين «بنين» بوزارة التعليم محمد حداد على أهمية انعقاد مثل هذه الملتقيات، وانعكاسها على الميدان التعليمي من خلال فصول الموهوبين المنتشرة في مدارس التعليم العام.

وتوقع حداد أن يسهم الملتقى في تعزيز مفاهيم العمل التربوي، بما ينعكس على الممارسات الإبداعية التي ترتبط بالموهوبين والموهوبات على مستوى مناطق المملكة، مشيراً إلى أن المشاركين والمشاركات الذين تم ترشيحهم لحضور هذا الملتقى قد اجتازوا ضوابط الترشيح للمشاركة، الأمر الذي يحقق استفادتهم من حضور الورش العلمية، والاطلاع على أفضل التجارب والممارسات في هذا المجال.

بدوره، كشف الرئيس التنفيذي لمؤسسة بن محفوظ الأهلية المهندس ممدوح الحربي، أن الملتقى يستضيف عددا من الخبراء العالميين في مجال الموهوبين كرئيس المجلس العالمي للموهوبين البروفيسور جوليا روبرتس، والبروفيسور ريكو تايلور من الولايات المتحدة الأمريكية، ومختصون من مملكة الأردن والكويت إلى جانب خبراء ومتخصصين سعوديين.

وأوضح الحربي أن الملتقى سيحظى بمشاركة واسعة من معلمي ومعلمات الموهوبين في مناطق المملكة بهدف تبادل المهارات والمعارف والخبرات المشتركة لتنمية الموهوبين، معبراً عن سعادته برعاية وتنظيم هذا الملتقى بالشراكة مع وزارة التعليم ممثلة في الإدارة العامة للموهوبين التي تسعى في برامجها لبناء الإنسان وتنمية مهارات المعلمين والمعلمات لإنتاج جيل قادر على تحمل المسؤولية وتساعده على الابتكار والإبداع.

يذكر أن وزارة التعليم ممثلة بوكيل التعليم الموازي الدكتورة هيا العواد، والرئيس التنفيذي لمؤسسة بن محفوظ الأهلية المهندس ممدوح الحربي وقعا الشهر الماضي عقد تعاون لتنفيذ الملتقى العلمي للموهوبين بالمملكة سعياً لتجويد العملية التعليمية في مجال الموهوبين وبهدف تطوير وتدريب معلمي ومعلمات الموهوبين والموهوبات في مناطق المملكة كافة لكون المعلم يمثل أساس العملية التعليمية.