«عكاظ» (إسطنبول)
كشف الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبوالغيط، أن التوافق العربي على عودة سورية إلى الجامعة العربية مازال غائبا.

وقال أبو الغيط في مؤتمر صحفي مع الرئيس اللبناني ميشال عون أمس (الإثنين) في بيروت: إنه لم يرصد حتى الآن وجود الخلاصات التي تفضي إلى توافق عربي حول عودة دمشق لشغل مقعدها في الجامعة العربية، لافتا إلى أنه يتابع بدقة شديدة هذا الموضوع.

في غضون ذلك، رجح قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية الجنرال جوزيف فوتيل، احتمال أن تبدأ الولايات المتحدة سحب قواتها البرية من سورية خلال أسابيع، لكنه شدد على أن توقيت الانسحاب على وجه الدقة يعتمد على الأوضاع على الأرض طبقا لما أمر به الرئيس دونالد ترمب.

وسئل فوتيل عما إذا كان سحب القوات التي يتجاوز عددها ألفي جندي سيبدأ خلال أيام أو أسابيع، فقال «ربما أسابيع ولكن مرة أخرى هذا كله يحدده الوضع على الأرض»، واعتبر فوتيل الذي يشرف على القوات الأمريكية في الشرق الأوسط- للصحفيين المسافرين معه خلال جولة في الشرق الأوسط أن «نقل الأفراد أسهل من نقل العتاد، ولذا ما نحاول فعله الآن هو من جديد إخلاء هذه المواد وهذه المعدات التي لا نحتاجها».

وفي سياق الحرب على «داعش»، أكدت مصادر عسكرية في قوات سورية الديموقراطية لـ«عكاظ»، أن المعركة الأخيرة ضد فلول التنظيم الإرهابي باتت في الربع الأخير بعد أن انتهت الهدنة قبل يومين. وأضافت المصادر أن القتال الآن يدور في مساحة صغيرة جدا في قرية الباغوز القريبة من الحدود العراقية السورية، كاشفة أن أعداد مقاتلي التنظيم لا تتجاوز 700 مقاتل وفق تقديرات غرف عمليات التحالف الدولي.