«عكاظ» (لندن)
كشفت وسائل إعلام بريطانية تفاصيل محاكمة 4 مسؤولين سابقين في بنك باركليز، بينهم الرئيس التنفيذي السابق جون فارلي، بتهم تتعلق بتعاملات غير مشروعة مع قطر، خلال الأزمة المالية العالمية في 2008. ونقلت عن المدعي العام في لندن قوله إن 4 مسؤولين سابقين في «باركليز» تواطؤوا لإخفاء مدفوعات غير قانونية إلى مسؤولين قطريين، قيمتها 322 مليون جنيه إسترليني. وكان فارلي و3 آخرون اتهموا بالاحتيال في القضية التي تعود إلى استخدام البنك «وسائل غير مشروعة» لجمع 11 مليار جنيه إسترليني من مستثمرين قطريين لإنقاذه من أزمته المالية، في مقابل إخفاء التحويلات المذكورة.