أ ف ب (سان انتونيو)
أعلن جوليان كاسترو رئيس بلدية سان أنطونيو السابق في ولاية تكساس الأمريكية، والوزير السابق في حكومة باراك أوباما، اليوم (السبت)، ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، ليصبح في حال فوزه أول رئيس يتحدر من أميركا اللاتينية، وذلك في أوج الجدل حول الهجرة في البلاد.

وكاسترو (44 عاما) المتحدر من عائلة مهاجرين مكسيكيين، أعلن ترشحه من تكساس، ليصبح أول الشخصيات الديموقراطية التي تعلن رسمياً دخول السباق إلى البيت الأبيض عام 2020، والمتوقع أن يتنافس فيها عدد من المرشحين في مواجهة الرئيس دونالد ترمب.