«عكاظ» ( النشر الإلكتروني)
نفت السفارة العراقية في الدوحة أمس (الجمعة)، ما تناولته وسائل الاعلام، بشأن سرقة هاتف محمول لأحد أعضاء الوفد الرئاسي العراقي الزائر لقطر.

وأوضحت السفارة في بيان رسمي أن بعض وسائل الاعلام تحدثت عن ما أسمته «حالة سرقة لأحد هواتف أعضاء الوفد المرافق للرئيس العراقي خلال زيارته العاصمة القطرية الدوحة»، نافية صحة الخبر المتداول.

وأضافت السفارة في بيانها أن «ما حصل هو عثور سائق أحد السيارات المرافقة للوفد على هاتف نقال في السيارة وسلمه لأعضاء السفارة العراقية، وتبين بعد ذلك أن أحد أعضاء الوفد قد نسي هاتفه في السيارة، والسفارة بصدد إرسال الهاتف الى بغداد في اسرع وقت ممكن».

ودعت السفارة وسائل الاعلام كافة «تحري الدقة في نقل الأخبار والمعلومات».