عبدالرحمن المصباحي (جدة)
علمت «عكاظ» أن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية بالنيابة عصام بن سعيد، أقر نزع جزء من أرضية مدينة جازان الاقتصادية على الحدود الشرقية والجنوبية، بهدف المصلحة العامة، لاعتراضها أعمال شركة الزيت العربي «أرامكو»، مع قيام الأخيرة بدفع تعويضات لأصحاب الحقوق وفقا لقرار لجنة تقدير التعويض، بعد إخلاء العقار المنزوعة ملكيته، مع تسليمه وتوثيقه بواسطة كاتب العدل أو المحكمة المختصة.

وسمحت وزارة الطاقة لملاك العقارات السابقين بالتظلم أمام ديوان المظالم، من جميع قرارات اللجان المتخذة، خلال 60 يوما من تاريخ إبلاغهم بالقرار.