رويترز (برلين)
تواجه الحكومة الألمانية عجزا بنحو 100 مليار يورو في خططها للميزانية حتى عام 2023 مع تباطؤ الاقتصاد، وفقا لما ذكرته مجلة «دير شبيجل» أمس (الجمعة)، نقلا عن ورقة أعدها خبراء في المجموعة البرلمانية التابعة للمحافظين الذين تتزعمهم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

لكن «دير شبيجل» ذكرت أن الزيادات المتوقعة في الإنفاق على المساعدات التنموية والمساهمات في الاتحاد الأوروبي والإنفاق على الدفاع تعزز المخاطر التي تواجهها الميزانية حتى 2023؛ لأنها لم تُمول بعد.

وحققت الحكومة فائضا في الميزانية بنحو 11 مليار يورو (12.68 مليار دولار) في 2018، في الوقت الذي عززت فيه قوة النمو الاقتصادي إيرادات الضرائب.