عبدالكريم الذيابي (الطائف)
علمت «عكاظ» أن غرفة الطائف التجارية قطعت دعمها عن نادي وج منذ بداية الموسم الرياضي الحالي.

ووفق مصادر مطلعة، فإن إدارة وج زارت الغرفة 3 مرات والتقت القيادات فيها، وعرضوا عليهم ضرورة الدعم الذي كانت الأخيرة ملتزمة به في مواسم سابقة وتقدّمه، وهو عبارة عن مبلغ مقطوع بداية كل موسم، والتكفل بمكافآت الفوز والتعادل، في المقابل كان شعار الغرفة يظهر على تشيرتات اللاعبين، وعلى اللوحات الإعلانية في أرجاء الملعب، لكن اختفت هذا الموسم وكان العذر من الغرفة في كل مرة أن الدعم مرتبط بتقييم أداء النادي ونتائجه!

خزينة خاوية

وتشير المعلومات إلى أن خزينة النادي حالياً خاوية وبالسّالب، ومطالبه برواتب متأخرة لشهرين للاعبين، إضافة إلى تكاليف مباريات النادي خارج الطائف وما يرتبط بها من معسكرات تدريبية وسكن وحجوزات طيران، وتصل هذه المديونيات لأكثر من مليون ريال.

دعم مهرجان الورد

من جهته، برر لـ«عكاظ» رئيس غرفة الطائف التجارية الدكتور سامي العبيدي انقطاع الدعم بأن الغرفة رصدت في السنة المالية الماضية ميزانية لمهرجان الورد كتنويع لدعم جميع المناشط في المحافظة، مشيرا إلى أن الدعم لنادي وج سيعود في السنة المالية الحالية، مشددا على أن الغرفة تقف مع نادي وج وتدعمه، وأنه شريك أساسي «نأمل أن يوفق نادي وج في نتائجه».