«عكاظ» (جدة)
رصدت أمانة جدة 439 مخالفة خلال زيارتها لـ1032 منشأة في نطاق بلدية العزيزية الفرعية خلال الأشهر الستة الماضية، مؤكدة أن الجولات الرقابية مستمرة بشكل يومي.

وذكرت الأمانة تعقيبا على ما نشرته «عكاظ» بعنوان «سلال وأغلال ومواقف مشرفة.. هل توقف حماسة التركي» في 19/‏‏‏12/‏‏‏1439 أنها تزيل مخالفات البناء فور رصدها في أي موقع كان، لافتة إلى أن البلدية الفرعية تتعامل فورا مع بلاغات مواقف السيارات المخالفة أو تحويل المواقف إلى مستودعات.

وبينت أنها خصصت معدات صغيرة لدخول الشوارع الضيقة لنظافتها، بديلة عن الضواغط الكبيرة، لافتة إلى أنه يجري كنس الشوارع الضيقة يدويا ونقل المخلفات عن طريق العمالة إن تطلب الأمر.

وأشارت إلى أنه يجري مكافحة البعوض خارج المنازل، والوقوف على كل المواقع المستهدفة في حي مشرفة ومعالجتها بشكل كامل، مبينة أنه نفذت ما يلزم من معالجات حسب برنامج المسارات المعدة في الخطة الموضوعة مع رش كامل الحي فراغيا (رذاذ - ضباب).

وأوضحت الأمانة أن تجمعات المياه في الحي بسيطة وجرى التعامل معها فوريا حسب المسار بواقع رش الأحياء بشكل دوري مرتين أسبوعيا، مبينة أنها نفذت حملة فورية لمكافحة القوارض تزامنا مع أعمال شركة النظافة، اعتمدت على وضع المصائد والطعوم السامة مع تسديد البلاغات الواردة من أصحاب الاختصاص والسكان.

وأعلنت مكافحة الذباب والصراصير عبر الوقوف على الحاويات قرب مواقع النفع العام ورشها بأجهزة الضغط العالي والرذاذ المحمول على الكتف ووضع المصائد الفرمونية، مؤكدة تسديد كل البلاغات الواردة من عمليات الأمانة 940 في وقتها المحدد دون تجاوز الوقت المعياري والمتابعة باستمرار. وكانت «عكاظ» نشرت جولة نقلت فيها شكوى سكان حي مشرفة من تدني مستوى الإصحاح البيئي في حيهم، وغياب الخدمات التنموية، ومطالبهم من أمين جدة صالح التركي، الارتقاء بالنظافة وتطوير البنية التحتية بتحرير الحي من الأغلال التي تحيط بمبانيه، إذ اختار بعض السكان السلاسل لاحتكار المواقف ومنع الآخرين من استخدامها، متذمرين من غياب الرقابة على المحال والمتاجر.